القائمة الرئيسية

الصفحات

دورة تعلم الإنجليزية: كيف تتعلم اللغة الإنجليزية من الصفر حتى الاحتراف


 أهلا ومرحبا بك في هذه الدورة المجانية لتعلم اللغة الإنجليزية ، من بين دوراتنا السابقة يمكنك اعتبار هذه الدورة تميل لجانب التطوير الذاتي أكثر لكن نستطيع أيضا ضمها لدورات الربح فإتقان اللغات أمر مربح ويمكن تحويله لمصدر دخل ممتاز.. لكن قبل ذلك سنركز على محاور أساسية ومن بعدها ندخل في الدروس الرئيسية التي تجيب عن أهم التساؤلات التي تحير المبتدئين بل والمتقدمين أيضا، كما سنوفر بإذن الله جميع المصادر المفيدة لتعليم اللغة الإنجليزية.

1- لماذا اللغة الإنجليزية ؟

قد يخطر ببالك هذا التساؤل على الدوام وهو سؤال هام جدا وضروري لتعرف ما أنت مقبل عليه وتحدد مسارك بشكل دقيق ومفصل. لا سيما وأن هناك ألاف اللغات واللهجات المتعددة في هذا العالم، فعدد اللغات التي تم إحصائها حتى الآن هو 7117 لغة وهناك العديد من اللهجات لكل لغة معينة مما يجعلك تفكر لماذا الإنجليزية وما أهميتها؟!

بشكل عام يعود اهتمامك بلغة معينة للإجابة عن السؤال الذي تطرحه على نفسك وهو : لماذا أتعلم هذه اللغة؟ والأسباب كثيرة جدا من أكثرها شيوعا هو السفر والتعرف على ثقافات الشعوب أو البحث عن فرص عمل أو تعلم لغة كشغف أو هواية والبعض يتعلم لغة كاملة فقط لأنه يميل إلى حب البلد المتحدثة فيه...

من بين هذه الأسباب يأتي سبب آخر أيضا وهو تعلم اللغة الأكثر انتشارا في العالم من أجل التواصل مع أكبر كم من الناس بسهولة، لكن أيضا تأتي هنا المعضلة وهي: هل تقصد تعلم اللغة التي لها أكبر عدد ناطقين أصليين كلغتهم الأم أم اللغة التي لها أكبر عدد متحدثين في الكرة الأرضية؟

ولحل هذه المعضلة على الأقل أنت تجد نفسك تخلصت من عبء الإختيار الكبيربين آلاف اللغات لأنك حصرت نفسك الآن بين لغتين فقط! نعم لغتين فقط وعليك الإختيار بينهما.

اللغة صاحبة العدد الأكبر من الناطقين الأصليين وهي الصينية واللغة الأكثر انتشارا من حيث عدد المتحدثين بشكل عام وهي الإنجليزية.

وهنا يختلف المستوى فاللغة الصينية من أصعب لغات العالم بينما اللغة الإنجليزية هي من أسهل اللغات في العالم.

لذلك يميل الكثيرون لها -وهو ما يمكنك استنتاجه من انتشار اللغة في العالم- وهي اللغة الأكثر طلبا والمتحدث بها يمكن اعتباره قد قطع شوطا كبيرا للغاية.

  2- فوائد اللغة الإنجليزية :

عطفا على النقطة السابقة فإن اللغة الإنجليزية لغة هامة جدا في معظم دول العالم ولغة أساسية يتم تدريسها في المدارس في العديد من البلدان، ويتم التوجه لها والإهتمام بها أكثر فأكثر مع الوقت، وأصبحت تولي لها دول عديدة اهتماما بالغا مؤخرا، فهي لغة العلوم ولغة الاقتصاد ولغة التواصل بل وحتى لغة الترفيه ولا يكاد يخلو أي مكان منها، فمن الصعب أن يمر عليك يوم بدون أن تسمع بها أو تراها مكتوبة في مكان ما.

ومن الفوائد المتبقية نذكر الآتي:

- السفر لأي مكان في العالم:

يقول المثل الشهير: "مع الإنجليزية أنت مرحب بك في أي مكان وكأنك في بيتك" وذلك لكون أغلب الشعوب تستخدمها كلغة وسيطة من أجل التفاهم فلو ذهبت لبلد غير ناطق باللغة الإنجليزية ستحتاج لتعلم لغة شعبه لكي تتنقل وتقضي أمورك بسهولة لكن الأمر صعب وخصوصا إذا لم يكن لك وقت لتعلم لغة جديدة تماما وقد تكون صعبة للغاية بل وقد تذهب قريبا وتترك المكان لتسافر لبلد آخر وتحدث نفس المشكلة مجددا. مما هو واضح أن الشخص الذي يسافر حول العالم لن يجد الوقت لتعلم كل لغات شعوبه لذلك تعلم الإنجليزية سيوفر عليك الجهد والعناء فبواسطة هذه اللغة ستتمكن من تسيير أمورك في كل مكان تقريبا ولا حاجة لتعلم لغة البلد الذي تريد استكشافه.

- فرص عمل كثيرة:

الكثير من الشركات توفر أعمالا رائعة برواتب مناسبة جدا لكن قد تطلب كشرط أساسي أن يكون لديك مستوى جيد في الإنجليزية لكي يسهل التواصل معك أو ربما لتدير عملك بشكل أفضل.. أيا كان السبب فلا أعتقد أنك ستود تضييع فرصة عمل متاحة لك فقط لأنك لا تجيد اللغة الإنجليزية.

- ثقافة وخبرات أكبر:

العالم لم يعد كما كان، لقد أصبح قرية صغيرة بفضل العولمة والتقارب الذي صنعته الانترنت وفتح مجالات عديدة لتعلم أنواع المهارات والمعارف واكتساب خبرات هائلة من ضغطة زر فقط بشكل مجاني ومتاح للجميع، لكن اللغة الرسمية المهيمنة على الانترنت هي اللغة الإنجليزية وبواسطتها تجد مصادر كثيرة وأبحاث عديدة وتتعلم أشياء لا حصر لها قد تفيدك في أي شيء سواء كان دراسة أو عمل أم مجرد تطوير معارف أو نهم لزيادة الثقافة والمعرفة... إذا أصبح لك مستوى جيد في هذه اللغة ستفتح بابا كبيرا على مصراعيه وبحرا شاسعا من المعرفة لا حدود له.

3- هل الانجليزية لغة سهلة؟

الآن ستقول لي: حسنا أنا جاهز الآن للغوص في بحار هذه اللغة لكن هل هي لغة سهلة حقا وكم سيستغرقني الأمر لتعلمها!

وكإجابة على هذا السؤال أقول لك: نعم هي لغة سهلة جدا إذا قارنتها مع أغلب لغات العالم.

فالتصريف سهل جدا والأزمنة سهلة بشكل لا يصدق وهذه ليست مبالغة فلو أخذنا لغة كالفرنسية مثلا نرى كمية الجنون وتقسيم الأفعال لمجموعات وتصاريف ترهق العقل كما ترى أن في أغلب اللغات الأروبية وحتى في اللغة العربية توجد أجناس لجميع الكلمات وأسماء الجمادات ولا يوجد معيار لمعرفة ذلك! هذا الأمر  لا يوجد في الانجليزية، كما لا يوجد فيها أجناس للتعريف والتنكير إضافة لأشياء كثيرة لا حاجة لإرهاق ذهنك بتعلمها.

في الدرس القادم سنشرح عن البداية وكيفية الدخول لعالم اللغة ومن أين تبدأ وسنجيب على المزيد من الأسئلة المحيرة.

للعودة هنا مجددا فقط اكتب في بحث جوجل: alraid.net وستجد جميع الدروس والدورات بانتظارك بشكل مجاني ومفصل ومتقن كما لم تره من قبل.

إلى ذلك الوقت نستودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه.

تعليقات